العميد/ يحيى الشيعة: تضحيات الأبطال في صرواح هي التي حققت النصر
تهامة برس | متابعات /

أكد العميد/ يحيى الشيعة القائد الميداني في اللواء 81 مشاة بصرواح أنه لولا تضحيات الأبطال من أفراد اللواء لم يتحقق النصر ويتوغل الجيش الوطني إلى قلب صرواح.

وقال: إن تقدم اللواء 81 جاء في ظل التضحيات الجسيمة التي يؤديها أفراد اللواء في الجبهات من أجل تحقيق النصر واستعادة كافة مؤسسات الدولة.

وأكد العميد الشيعة الذي يرقد حاليا بالمستشفى جراء إصابته في صرواح أنه وزملائه يؤدون واجبهم الوطني، وهم يدركون تبعات ما يقاتلون من أجله، وحجم التضحيات التي سيقدمونها.

وطمأن الشيعة المرابطين في الجبهة في تصريح لـ”سبتمبر نت” بأنه بصحة جيدة وأن إصابته ليست خطرة، وأن الأطباء أكدوا له ذلك، وهو يتماثل للشفاء.

وأصيب العميد يحيى الشيعة، وهو يتقدم الأبطال في صرواح خلال المعارك الدائرة بين قوات الجيش الوطني والمليشيا الإنقلابية أمس الأول.

وشكر العميد الشيعة، كل الذين جاءوا للاطمئنان على صحته من الضباط والجنود الذين زاروه إلى المستشفى، وجميع الذين اتصلوا به أو أبدوا قلقهم على صحته.