عربي ودولي

السودان.. المجلس السيادي يرى النور بعد تشكيله من 11 عضواً بقيادة البرهان

تهامة برس | متابعات |

قال متحدث باسم المجلس العسكري الحاكم في السودان، في مؤتمر صحفي، إنَّ السودان أكمل، الثلاثاء 20 أغسطس/آب 2019، تشكيل مجلس سيادي من 11 عضواً، سيُدير البلاد لفترة انتقالية من ثلاث سنوات، لحين إجراء انتخابات.

وسيقود مجلس السيادة الفريق أول عبدالفتاح البرهان، رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الذي يحكم البلاد منذ أبريل/نيسان 2019، عندما أطاح الجيش بالرئيس عمر حسن البشير.

وأصدر الفريق أول عبد الفتاح البرهان قراراً بتشكيل مجلس السيادة يضم: الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيساً، وعضوية كل من الفريق أول محمد حمدان دقلو، والفريق أول شمس الدين كباشي، والفريق ياسر العطا، واللواء إبراهيم جابر، وحسن شيخ إدريس، ومحمد الفكي سليمان، ومحمد حسن التعايشي، وصديق تاور كافي، وعائشة موسى، ورجاء نيكولا عبد المسيح.

وأوضح المصدر أنَّ الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، سيؤدي صباح الأربعاء 21 أغسطس/آب، اليمين أمام رئيس القضاء، ليتولى رئاسة المجلس السيادي.

وأضاف أن أعضاء مجلس السيادة سيؤدون اليمين الدستورية في الساعة 11.00 تغ من صباح الأربعاء. وأشار إلى أن رئيس الوزراء عبدالله حمدوك سيتم تعيينه الأربعاء، ويؤدي القسم في نفس اليوم.

وأعلن الكباشي، يوم 17 أغسطس/آب 2019، أنَّ الرئيس الحالي للمجلس العسكري الفريق عبدالفتاح البرهان، سيكون رئيساً للمجلس السيادي، المشكَّل بموجب الاتفاق السياسي بين الأطراف السودانية لإدارة الفترة الانتقالية، الذي يتكون من 11 عضواً، بينهم 5 عسكريين.

ووقَّع المجلس العسكري الانتقالي في السودان وقوى إعلان الحرية والتغيير، في الخرطوم، على وثيقة الإعلان الدستوري بصفة نهائية، وسط حضور رسمي عربي وإفريقي واسع.

ومن الشهود الموقِّعين على المراسم، رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد، ورئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي. كما وقَّع وزير الخارجية الفنلندي بيكا هافيستو، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف بن أحمد العثيمين، والأمين العام المساعد للجامعة العربية خليل الزوادي، ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للقرن الإفريقي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق