التخطي إلى المحتوى
البرلمان يناقش ميزانية الحكومة لأول مرة منذ الإقلاب
تهامة برس | متابعات |

عقد مجلس النواب، اليوم الأحد، ثاني جلسة له في مدينة سيئون بمحافظة حضرموت (شرق البلاد)، لمناقشة الموازنة العامة الدولة، لعام 2019.

وقالت مصادر، إن رئيس الحكومة اليمنية معين عبدالملك، قدم موازنة حكومته للعام الجاري 2019 إلى مجلس النواب، ليتم مناقشتها وإقرارها خلال الأيام القادمة بحسب اللوائح المنظمة لعمل مجلس النواب.

وأوضح رئيس الحكومة أن الموازنة التي تم إعدادها، جاءت وفق الظروف الراهنة والتطورات التي تمر بها بلاده.

وأشار عبدالملك، إلى أن حكومته نجحت في صرف رواتب نحو 63٪ من إجمالي موظفي الدولة، مؤكداً ارتفاع معدلات الفقر في اليمن إلى 80٪، وتدمير 45٪ من المنشآت الصحية بسبب الحرب، وتوقف نحو 50٪ من المنشآت الأخرى عن العمل بسبب تعرضها لنهب معداتها.

وتعد هذه الموازنة التي قدمتها الحكومة اليمنية لمجلس النواب، هي الأولى منذ عام 2015، بعدما توقفت جلسات المجلس عقب اقتحام الحوثيين للعاصمة اليمنية صنعاء، قبل أن يعاود استئناف أول جلسة غير اعتيادية له أمس السبت.

وكان مجلس النواب اليمني، عقد أول جلسة له أمس اللأحد، انتخب فيها سلطان البركاني رئيساً للبرلمان، بحضور الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ونائبه ورئيس الحكومة وعدد من سفراء الدول الأجنبية.

ويعد مجلس النواب اليمني من الأطول عمراً، حيث انتُخب أعضاؤه البالغ عددهم 301 عضواً في 2003.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *