التخطي إلى المحتوى
صائد التماسيح الاسترالي ستيف إروين و10 معلومات رهيبة لا يعرفها الكثير عنه!
تهامة برس | وكالات |

مع حلول ذكرى جديدة لميلاد عالم الحيوانات البرية الأسترالي “ستيف إروين”، اشتهر “إروين” بتقديمه برفقة زوجته “تيري غيرون” برنامج صائد التماسيح الذي تم عرضه في العديد من البلدان، والذي يظهر مغامرات “إروين” في الحياة البرية واكتشافه للطبيعة والحيوانات المختلفة.

وهنا بعض المعلومات المثيرة التي قد لا تعرفها عن “إروين” والتي نشرها عنه القائمين على الموقع الإليكتروني الخاص به TheCrocodileHunter

1- قام “إروين” و”تيري” بتصوير أول حلقات برنامجهما الوثائقي عن الحياة البرية أثناء شهر العسل الخاص بهم.

2- ذكر “إروين” في أكثر من مرة أن ابنته “بندي سوي” هي أهم الأشياء التي يعيش لأجلها، وذكر أيضًا أن تسميتها جاءت على اسم التمساح “بندي” والكلب “سوي” وهما الحيوانات الأقرب لـ”إروين”.

3- اعتبر “إروين” أن الحذاء من ماركة “تمبرلاند” هو أكثر الأشياء التي تعبر عن شخصيته.

4- بالرغم من اللحظات المرعبة التي قضاها “إروين” أثناء مغامراته مع الحيوانات المفترسة، إلا أنه ذكر أن أكثر لحظاته رعبًا كانت أثناء زواجه، ووصف خوفه آنذاك بأنه كان يتعرق الرصاص.

5- كان مدير حديقة حيوان أستراليا هو الصديق المفضل لـ”إروين”، وكان يبقي الأمور على الطريق الصحيح أثناء انشغال الزوجين.

6- اصطياد التماسيح والتزلج على المياه كانا الهوايتان المفضلتان لـ”إروين”.

7- قام “ستيف” بإنقاذ حياة صديق عمره “ويز” عندما قام تمساح بالهجوم عليه أثناء فيضان بحديقة الحيوانات أثناء تصويرهم إحدى الحلقات.

8- ذهبت “بندي” في صحبة والداها لأكثر من 300 رحلة جوية للأصطياد قبل أن تتم عامها الخامس.

9- بدأت قصة تصوير أفلام صائد التماسيح الوثائقية بكاميرا صغيرة أهداها والد “إروين” له وتمكن من تصوير رحلات الصيد الأولى له بها، وذلك ما ألهم المنتج “جون ستينتون” لينتج له أفلام أكثر احترافًا.

10- في الرابع من سبتمبر عام 2006 صدم نبأ مقتل ستيف إروين جميع محبيه ومتابعيه حول العالم، حيث فقد حياته بعد هجوم سمكة stingray عليه.

التعليقات