التخطي إلى المحتوى
نيران الحوثي تستهدف مدرسة جنوب الحديدة وتصيب شاب في حيس
تهامة برس | متابعات |

فجّرت ميليشيات الحوثي الانقلابية، مدرسة في مديرية التحيتا الواقعة جنوب مدينة الحديدة، حيث تواصل فيها ميليشيات الانقلاب خرقها الهدنة الأممية في الحديدة.

وتحدث المركز الإعلامي لـ«ألوية العمالقة» التابعة لقوات الشرعية عن «قيام ميليشيات الحوثي بتفجير مدرسة النور في منطقة المجعر التابعة لمديرية التحيتا غرب مديرية زبيد الأثرية الواقعة تحت سيطرة الميليشيات عبر زرع عبوات ناسفة في المدرسة».

وأضاف المركز: إن الميليشيات «تزرع العبوات الناسفة بكثافة في منازل المواطنين والمدارس والمناطق الحيوية، وتتخذها ثكنات عسكرية لفرض تواجدها وسيطرتها بتلك المناطق».

وأكد، أن الميليشيات «هجّرت عدداً كبيراً من الأسر من مناطق غرب زبيد بعد إقدامها على طردهم من منازلهم وتحويلها إلى ثكنات عسكرية لمقاتليها؛ الأمر الذي يعد انتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان والقوانين والأعراف الدولية».

وصباح أمس، أصيب شاب في العشرينات من عمره بجروح بليغة نتيجة إصابته بشظايا قذيفة هاون أطلقتها ميليشيات الحوثي على حي سكني في مدينة حيس، جنوباً، حسبما أفادت مصادر محلية.

التعليقات