التخطي إلى المحتوى
بعد الاتفاق مع البنك المركزي على اسعار العملات الاجنبية مقابل الريال اليمني، محلات الصرافة في عدن تستأنف نشاطها
تهامة برس | متابعات |

استأنفت محلات الصرافة المرخصة في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، اليوم الاربعاء نشاطها بعد أن تم اغلاقها قبل ايام من قبل البنك المركزي، بسبب التلاعب باسعار صرف العملات الاجنبية.

وذكرت مصادر صحفية ان شركات الصرافة عاودت فتح ابوابها للعملاء منذ عصر الاربعاء، بعد اتفاق مع البنك المركزي يقضي بتحديد سعر صرف بتحديد سعر صرف العملات الأجنبية من قبل جمعية الصرافين في عدن.

وقالت المصادر انه تم تحديد سعر صرف الريال السعودي بـ130 وبيعه بـ135 ، كما تم الاتفاق على صرف الدولار الامريكي بـ 503، وبيعه بـ507 ريال يمني.

من جانبها اكدت مصادر مصرفية إن جميع شركات ومحلات الصرافة المرخصة التزمت خلال الإجتماع الذي عُقد اليوم  بحضور رئيس الحملة على محلات الصرافة المخالفة القاضي ناصر أحمد باعامر.، التزمت بتنفيذ سياسة وتوجيهات البنك المركزي وعدم المضاربة بالعملة الصعبة في السوق والتقيد التام بالتسعيرة التي تقرها جمعية الصرافين في عدن .

وطالب البنك المركزي شركات ومحلات الصرافة أن تقدم كشوفات يومية بحركة البيع والشراء لديها من العملات الصعبة يجري تسليمها لمندوبي قطاع الرقابة على البنوك والصرافين في البنك المركزي .

وكانت السلطات الأمنية في مدينة عدن قد اقدمت قبل ايام على إغلاق كافة محلات الصرافة في المدينة بقرار من البنك المركزي اليمني بسبب مضاربتها بالعملة المحلية وعدم التزامها بالتسعيرة المحددة من البنك المركزي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *