التخطي إلى المحتوى
حقيقة قيام رئيس الوزراء اليمني بمنع اعضاء حكومته من السفر للخارج واحتجاز جوازاتهم
تهامة برس | متابعات |

نشرت مواقع اخبارية يوم السبت 24 نوفمبر 2018، نقلاً عن مصادر وصفتها بالمطلعة، إن رئيس الوزراء اليمني الدكتور معين عبدالملك، قرر منع أعضاء حكومته من السفر إلى خارج اليمن وقام باحتجاز جوازاتهم في قصر معاشيق بالعاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

واوردت تلك المواقع ان وزير المالية “البطاني” قدم استقالته احتجاجاً على هذا الاجراء من رئيس الوزراء.

وكشفت مصادر اعلامية في وقت لاحق أن هذه الاخبار المتداولة غير حقيقية وعارية من الصحة.

ونفى مصدر مقرب ان يكون نائب وزير المالية في الحكومة اليمنية الشرعية الدكتور منصور البطاني قد قدم استقالته من منصبه .

واكدت صحيفة “الوطن العدنية” نقلاً عن المصدر عدم صحة الأنباء التي تداولتها بعض وسائل الإعلام عن تقديم نائب وزير المالية الدكتور منصور البطاني استقالته من منصبه عقب منعه من السفر بعد حجز جوازه بناء على توجيهات رئيس الوزراء “حسب ادعاءات وسائل الإعلام” .

ولفت المصدر إلى عدم صحة احتجاز جواز نائب وزير المالية الدكتور منصور البطاني ومنعه من السفر , مشيرا إلى أن تلك الأنباء عارية من الصحة ولا أساس لها على الإطلاق , مؤكدا بأن الدكتور البطاني يتواجد في العاصمة المؤقتة عدن ويمارس مهامه بصورة طبيعية ولم يغادر إلى جمهورية  مصر العربية بحسب مازعم.

ودعا وسائل الإعلام الى تحري الدقة والمصداقية في الاخبار قبل نشرها واستقصاء معلوماتها من مصادرها الرسمية لضمان عدم تضليل الرأي العام وخلق الشائعات التي لاتخدم سوء الانقلابيين الحوثيين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *