التخطي إلى المحتوى
ستلقى عقابها قريبا.. العقيلي: شعبنا عصي على التركيع ولن يطول بقاء هذه العصابة الاجرامية
تهامة برس | متابعات |

اشاد رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن طاهر العُقيلي بالأدوار البطولية التي يقوم بها اللواء 37 مدرع في تثبيت الأمن والاستقرار ومواجهة الارهاب واسناد بقية الوحدات في خطوط المواجهة المتقدمة في مواجهة ميليشيا الكهنوت والانقلاب.

وأكد اللواء العقيلي خلال زيارته التفقدية ،امس، لمعسكر اللواء 37 مدرع بالمنطقة العسكرية الأولى في محافظة حضرموت،ان قيادة الجيش قطعت خطوات كبيرة في إعادة بناء المؤسسة العسكرية وتلافي أوجه القصور.

وعقد رئيس هيئة الأركان العامة اجتماعا ضم قائد المنقطة العسكرية قائد اللواء 37 مدرع اللواء الركن صالح طيمس وأركانات اللواء، نقل خلاله تحيات وتهاني القيادة السياسية والعسكرية بقيادة فخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة الذي يقود اليوم المعركة الوطنية الأهم في تاريخ اليمن الحديث لاستعادة الدولة وبناء اليمن الاتحادي وفقا لمخرجات الحوار الوطني، وكسر التمدد الإيراني في المنطقة المتمثل في جماعة الإرهاب الحوثية.

وقال رئيس الأركان في كلمة له أمام منتسبي اللواء 37 مدرع “ان الميليشيا الحوثية دمرت كل شيء في اليمن وأعاقت مستقبل البلد كذلك، بدءا من حروبها ضد الدولة في صعدة وصولا الى الانقلاب الذي تسبب في انهيار الدولة وتدمير كل شيء ووصول المآسي والآلام الى كل بيت في اليمن خدمة لأطماع إيران التوسعية بالاستناد الى وهم عودة الامامة الظلامية المختلفة وعودة مشاريع الفقر والجوع والخوف والاستعباد السلالي البغيض”.

وأضاف اللواء العقيلي”إن شعبنا اليمني عصي على التركيع ولن يطول بقاء هذه العصابة الاجرامية وستلقى عقابا قريبا على يد الشعب بمختلف فئاته ومكوناته وأطيافه بدعم واسناد مشكور من تحالف دعم الشرعية في اليمن”.

من جانبه رحب قائد المنطقة العسكرية الأولى قائد اللواء 37 مدرع، برئيس هيئة الأركان العامة في زيارته التي تأتي متزامنة مع أعياد الثورة اليمنية الخالدة سبتمبر واكتوبر ونوفمبر ..مجددا العهد للقيادة السياسية والعسكرية بأن تظل قوات اللواء 37 ووحدات المنطقة العسكرية الأولى هي الصخرة التي تتحطم أمامها كل مشاريع التخريب والفوضى وسيظلون أوفياء للعهد الذي قطعوه على أنفسهم لبناء الدولة الاتحادية وعدم السماح للعناصر الارهابية والانقلابية والايرانية أو أصحاب المشاريع الصغيرة أن تنال من أمن الوطن ومقدراته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *