رياضةعربي ودولي

انهيار معبد «الفيفا» على رموزه… إيقاف بلاتر وبلاتيني وتكليف حياتو بقيادة السفينة مؤقتاً

دخل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في حالة من الفوضى بعدما «انهار الهيكل» على أهم رموزه على خلفية فضائح الفساد التي تزلزله منذ أواخر مايو (أيار) الماضي. فقد تقرر أمس إيقاف رئيس الفيفا السويسري جوزيف بلاتر والفرنسي ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي الذي كان ينظر له كأبرز المرشحين لخلافة بلاتر.
وبعد أن استمع القضاء السويسري إلى بلاتر كمتهم وبلاتيني كشاهد أواخر الشهر الماضي في قضية الدفع غير المشروع لمبلغ مليوني فرنك سويسري حصل عليها الفرنسي من «الفيفا» عام 2011، قررت لجنة القيم المستقلة في الاتحاد الدولي للكرة أمس، إيقاف بلاتر وبلاتيني مؤقتاً لمدة 90 يوماً عن ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم على الصعيدين المحلي والدولي. كما قررت اللجنة إيقاف الكوري الجنوبي مونغ – جوون تشونغ ست سنوات، والفرنسي جيروم فالكه الأمين العام السابق لـ«الفيفا» لمدة 90 يوماً أيضاً.
وفي المقابل، قرر «الفيفا» تكليف الكاميروني عيسى حياتو رئيس الاتحاد الأفريقي، لتولي الرئاسة بالوكالة حتى انتخاب رئيس جديد للاتحاد الدولي للكرة. وحياتو هو نائب الرئيس الأكبر سناً في «الفيفا»، ويتولى الرئاسة مباشرة في حال أي فراغ فيها بموجب النظام الأساسي لـ«الفيفا». وأكد حياتو مباشرة بعد تكليفه أنه لن يترشح في الانتخابات المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق