رئيس الحكومة “بن دغر”: حديث بن سلمان يمثل رؤية سعودية عميقة تجاه اليمن
تهامة برس | الأناضول:

قال رئيس الحكومة اليمنية أحمد عبيد بن دغر، الأربعاء، إن لدى السعودية رؤية عميقة تجاه الأوضاع في اليمن.

جاء ذلك في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، تعليقا على الحوار التلفزيوني الأخير مع ولي ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

وأوضح بن دغر، أن “حديث بن سلمان مساء أمس مع الإعلامي داود الشريان في المملكة تجاه إخوانهم في اليمن”.
ويعتبر رأي بن دغر، أول تعليق حكومي يمني على حديث بن سلمان حول البلاد التي تشهد حربا منذ أكثر من عامين.
ولم يتطرق بن دغر، إلى جوانب أخرى تتعلق بحديث بن سلمان أو الأزمة اليمنية.

ومساء أمس، قال الأمير بن سلمان، إن “القوات البرية السعودية تستطيع أن تجتث ميليشيات الحوثي وصالح في أيام قليلة”، إلا أنه بيّن أنه سيكون هناك ضحايا بالآلاف في صفوف القوات السعودية وبين المدنيين في اليمن.
جاء ذلك في لقاء أجراه معه الإعلامي السعودي الشريان، وبثته بالتزامن جميع قنوات التليفزيون السعودي الرسمي وقناة إم بي سي (خاصة).

ونفى بن سلمان خلال اللقاء وجود خلافات بين بلاده والإمارات بشأن الحرب في اليمن، مؤكدا أنها “إشاعات”.
كما أجرى مقارنة بين التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن المكون من 10 دول بقيادة السعودية، والتحالف الدولي لمحاربة داعش في العراق وسوريا المكون من 60 دولة بقيادة أمريكا.
واعتبر الأمير السعودي، أن التحالف العربي نجح في فترة زمنية قصيرة في جعل الشرعية اليمنية تسيطر على 85 % من الأراضي اليمنية، مقارنة بالتحالف الدولي الذي قال أنهم “ما صلحوا شيء”.

وفي سؤال حول مستقبل الحرب في اليمن، قال بن سلمان، إن “الحرب في اليمن لم تكن خياراً بالنسبة للسعودية، كانت أمرا لا بد ان نقوم به، وإلا كان سيكون السيناريو الآخر أسوأ بكثير”.

وأردف موضحا: “كان هناك انقلاب على الشرعية من قبل ميليشيات إرهابية، وشكلت هذه الميلشيات خطرا على الملاحة الدولية، وبدأ النشاط الارهابي ينشط في اليمن استغلالا لعمل هذ الميلشيات”.

وتقود السعودية منذ 26 مارس/آذار 2015، تحالفاً عربياً في اليمن ضد “الحوثيين”، يقول المشاركون فيه إنه جاء “استجابة لطلب الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لحماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية، وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح”.