الخارجية الأميركية : حكومة الحوثيين وصالح تخالف التزاماتهم
تهامة برس | صحف /

عبرت الولايات المتحدة عن قلقها من إعلان جماعة الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام التابع للرئيس السابق علي عبد الله صالح تشكيل حكومة جديدة من جانب واحد، مبينة أن هذه الخطوة لا تستمد أي شرعية وتخالف التزامات الحوثيين وصالح بدعم وتسهيل عملية السلام في اليمن.

وأوضح مسؤول في الخارجية الأميركية لـ«الشرق الأوسط»، أن هذه الخطوة من جانب واحد من الواضح أنها لن تساعد أو تفضي إلى حل شامل ونهائي للصراع اليمني الذي يتطلب مفاوضات سياسية وإجماع من مختلف الأطراف.

وأضاف: «نحن قلقون بشأن التقارير التي تفيد بأن جماعة الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام التابع للرئيس السابق علي عبد الله صالح أعلنوا تشكيل حكومة جديدة من جانب واحد، من دون أي شرعية رسمية ومن غير دعم من الحكومة الشرعية اليمنية وليس في إطار عملية السلام اليمنية، وهذه الخطوة تخالف التزامات الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام بدعم وتسهيل عملية السلام الأممية في اليمن».