اللواء عسيري : عدم نجاح أي هدنه في اليمن سببه المباشر هو انعدام أي رؤية سياسية للطرف الانقلابي
تهامة برس | صحف /

كشف اللواء احمد  عسيري  أن عدم نجاح أي هدنه في اليمن سببه المباشر هو انعدام أي رؤية سياسية للطرف الانقلابي (مليشيا الحوثي والمخلوع).

واعتبر اللواء عسيري في حديث له مع صحيفة “الشرق القطرية” أن حديث الحوثيين بأنهم كانوا يستهدفون مطار جدة وليس مكة “عذر أقبح من فعل”، مشيرا إلى أن الهدفين محرمين شرعاً وقانوناً وأخلاقاً، معتبرا ان ما برر به الحوثيون فعلتهم هو خجلهم من أن يقولوا بأننا “أغبياء” ولم نتقن إستخدام التقنية التي وفرتها إيران لنا.

وأكد اللواء  أن إيران كانت تهدف به استفزاز مشاعر مليار ونصف مليار مسلم حول العالم، ولتكرر ما تدعيه بعدم قدرة المملكة على حماية المقدسات الإسلامية.

وحذر عسيري من تبعات وجود صواريخ بعيدة المدى بيد “الحوثي”، مشيرا إلى أن انتشار هكذا نوع من تقنية الأسلحة البالستية ليس في مصلحة المنطقة ولا العالم، لأن وجود هكذا نوع من السلاح بيد الحوثيين ربما قد ينتشر ليصل إلى حزب الله وداعش والجماعات الإرهابية المختلفة في المنطقة، ولن تكون هناك أي دولة بعيد عن خطر هذه الصواريخ.

وأكد بأن المملكة بما تملكه من أنظمة دفاع جوي متطورة قادرة على حماية المقدسات الإسلامية وقطع يد أي عصابة إرهابية تحاول المساس بها أو الاقتراب منها.

وجدد تأكيده على حرص التحالف على حياة المدنيين، مدللا ًعلى ذلك بعدم استهداف المخلوع صالح حينما كان يخطب على الهواء في ميدان السبعين.