تنظيم داعش يتبنى هجوم نيس في فرنسا

أعلنت وكالة أعماق، التي تعتبر الذراع الإعلامية لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ”داعش،” مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف مدينة نيس وأدوى بحياة 84 شخصا.

وقالت وكالة أعماق في بيانها نقلا عما وصفته بمصدر أمني: “منفذ عملية الدهس في نيس بفرنسا هو أحد جنود الدولة الإسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الذي يقاتل الدولة الإسلامية.”

ويشار إلى أن هذا البيان يأتي في الوقت الذي تحقق فيه السلطات الفرنسية بوجود مخطط أكبر وراء هذا الهجوم أو إن كان المهاجم تلقى تعليمات مباشرة من تنظيم داعش.

هذا وكشفت السلطات الفرنسية، مساء الجمعة، هوية منفذ الهجوم الإرهابي الذي استهدف بشاحنته البالغ وزنها 20 طنا تجمعا للآلاف من الأشخاص في اليوم الوطني لفرنسا، الخميس، الأمر الذي أودى بحياة 84 شخصا وهو فرنسي من أصل تونسي ويدعى، محمد سلمان الحويج بوهلال.