كشف عنها قيادي جنوبي.. استنكار واسع لعملية التحريض ضد الشخصية الوطنية أحمد صالح العيسي

آخر تحديث : السبت 22 ديسمبر 2018 - 8:59 مساءً
تهامة برس | عدن/خاص |

دانت العديد من الجهات الرسمية والشعبية والمنظمات والشخصيات والفعاليات الاجتماعية التحريض الذي كشف عنه قيادي في المقاومة الجنوبية خلال مقابلة معه بثتها قناة الجزيرة الاربعاء الماضي والذي أكد فيها أن دولة اقليمية طلبت منه تصفية رجل الاعمال اليمني أحمد صالح العيسي ضمن سلسلة الاغتيالات التي نفذها مسلحون في العاصمة المؤقتة عدن خلال الثلاث السنوات الماضية وأودت بحياة العشرات من الشخصيات الدينية والسياسية والقيادات الوطنية المناهضة للسياسة التي تنتهجها القوات الاماراتية في المناطق الجنوبية الخارجة عن اهداف تحالف دعم الشرعية اليمنية بقيادة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي.

وقالت الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي في بيان لها تقلى “تهامة برس” نسخة منه انها “طالعت بقلق بالغ تصريحات القيادي في المقاومة الجنوبية عادل الحسني خلال المقابلة التي بثتها معه قناة الجزيرة يوم أمس 19 ديسمبر 2018 والذي أكد فيه قيام إحدى الدول بالتحريض لتصفية الشخصية الرياضية والاقتصادية الشيخ أحمد صالح العيسي رئيس اتحاد كرة القدم.

واعلنت الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي عن وقوفها الواضح إلى جانب رئيس اتحاد الكرة واستنكارها وشجبها الشديد لذلك التحريض المؤسف” مطالبة “الجهات ذات الصلة والعلاقة في الاتحاد العربي والاسيوي والدولي لكرة القدم واللجنة الأولمبية الدولية القيام بواجباتها إزاء هذا التهديد الذي يستهدف إحدى الشخصيات الرياضية”.

كما أدانت الأندية والاتحادات الرياضية والأطر الشبابية  بالجمهورية اليمنية تحريض احدى الدول  لتصفية رئيس الاتحاد العام لكرة القدم الشيخ أحمد صالح العيسي معبرة عن اسفها لما ورد في تصريحات القيادي في المقاومة الشعبية عادل الحسني.

وطالبت الأندية والاتحادات الرياضية والأطر الشبابية  بالجمهورية اليمنية “الاتحادات العربية والقارية والدولية والمنظمات المجتمع المدني واللجنة الأولمبية الدولية القيام بواجباتها إزاء هذا التهديد الخطير”.

من جانبه ادان القطاع النسائي بحزب جبهة التحرير في بيان له بشدة ما يتعرض له الشيخ احمد صالح العيسي رجل الأعمال ونائب مدير مكتب الرئاسة اليمنية من هجوم ممنهج من قبل اعداء الانسانية.

وقال القطاع النسائي بحزب جبهة التحرير “إن هذا الاستهداف الذي سبقته ورافقته حملة تحريض إعلامية واسعة ضد الشيخ احمد العيسي انما يأتي نتيجة وقوفه مع الوطن وتقديم مصلحته مما اثار الاحقاد لدى ضعيفي الايمان وعديمي القيم” داعياً ” الاحزاب والمنظمات والجهات الاعتبارية الوقوف ضد استهداف قيادات الشرعية ورموزها ومقاضاة  كل من يثبت تورطه بمثل هذه القضايا”.

المقاومة الجنوبية بدورها استنكرت ما اسمته المخطط الاماراتي الاجرامي الذي كشف عنه القيادي في المقاومة الشعبية عادل الحسني والداعي الى تصفية المناضل والداعم الكبير للمقاومة في تحرير الجنوب من مليشيات الحوثي الشيخ أحمد صالح العيسي نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية.

واستغربت المقاومة الجنوبية في بيان لها تلقى “تهامة برس” نسخة منه “من أن يصدر هذا عن الضابط الإماراتي أبو خليفة سعيد المهيري الذي يفترض أنه جاء لليمن لتنفيذ موقف بلاده في مساندة الشرعية لإسقاط انقلاب الحوثي المدعوم من إيران وإذا به ينحرف عن مهمته باستهداف قيادات ومسؤولي الشرعية والاخلال بأمن اليمن”.

وأعلنت المقاومة الجنوبية رفضها واستنكارها لهذه “الجريمة وتعلن تضامنها الكامل مع الشيخ العيسي ومع قيادة البلد الشرعية ممثلة بفخامة المشير الركن عبده منصور هادي رئيس الجمهورية” داعية “كل أبناء الجنوب و كافة أطياف الشعب اليمني الحر الأبي رفض هذا الإجرام ومطالبة قيادة الشرعية ومن خلالها التحالف العربي لإيقاف هذه المهازل التي تضعف الصف الوطني وتمزق الجسد العربي وتفيد العدو الإيراني المتربص”.

وفي ذات السياق أعلن “مشائخ وأعيان ووجهاء محافظة البيضاء عن ادانتهم واستنكارهم لما تم من تحريض على الشيخ أحمد صالح العيسي ويؤكدوا تضامنهم والتزامهم بحمايته والدفاع عنه باعتباره واحد منهم وأحد الشخصيات اليمنية المعروفة في اليمن من أقصاه الى أقصاه والتي لها باع طويل في الاعمال الإنسانية والمواقف الوطنية والقبلية في المحافظة وعلى مستوى اليمن”.

وقال مشائخ وأعيان محافظة البيضاء في بيان لهم ” بقلق بالغ اطلع وجهاء وأعيان ومشائخ محافظة البيضاء على ما ورد في تصريحات القيادي في المقاومة الجنوبية الشيخ عادل الحسني خلال المقابلة التي بتتها قناة الجزيرة بتاريخ 19/12/2018م والذي أكد فيها على قيام أحد الجهات الأمنية التابعة لاحدي دول  التحالف العربي بتحريضه والطلب منه القيام بتصفية الشخصية القبلية والسياسية والاقتصادية المعروفة الشيخ أحمد صالح العيسي نائب مدير مكتب رئيس الجمهورية”.

وطالب مشائخ البيضاء “قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية  القيام بواجبها في التحقيق في التصريحات الواردة على لسان القيادي في المقاومة الشيخ عادل الحسني ومحاسبة المسئول عنها ، كما نحمل الحكومة اليمنية وقيادة قوات التحالف مسئولية ضمان أمن وسلامة الشيخ أحمد صالح العيسي نائب مدير مكتب رئيس الجمهورية”.

وحذر مشائخ وأعيان محافظة البيضاء من “أي محاولة للمساس به من أي جهة كانت ، ونعتبر مثل هذا التحريض عمل إرهابي موجه ضد جميع أبناء البيضاء بشكل خاص واليمن بشكل عام”.

2018-12-22
مدير التحرير