الحديدة: سجون سرية وحملة اختطافات بالمحافظة تنفذها مليشا الحوثي الايرانيةالحديدة.. عروس البحر الاحمر

دشنت ميليشيا الحوثي الانقلابية حملة اختطافات في عدد من مديريات محافظة الحديدة واستحدثت سجوناً سرية، تزامناً مع زحف قوات الجيش الوطني باتجاه المدينة.

وتعيش مليشيا الحوثي في المحافظة حالة من الرعب مع التقدم المستمر لقوات الجيش جنوبي المحافظة.

 حيث نفذت ميليشيا الحوثي حملة اختطافات واسعة النطاق، طالت أطفالا ومدنيين في مديريتي الجراحي وجبل رأس جنوب محافظة الحديدة.

وقالت مصادر محلية إن متمردين حوثيين اقتحموا منازل المدنيين في منطقة الأشاعر بمديرية جبل رأس واختطفوا تجارا وأطفالا ومدنيين، نقلوهم إلى سجون سرية في مركز المديرية.

المصادر كشفت قيام ميليشيا الحوثي باستحداث سجون سرية في مديرية جبل رأس ونقل جميع السجناء والمختطفين من سجونها في مديرية الجراحي إليها تخوفاً من عملية اقتحام للجيش الوطني وتحريرها.

المصادر ذكرت أن المتمردين اقتحموا أيضا منازل عدد من المدنيين في مركز مديرية الجراحي واختطفوا العشرات، بزعم تعاونهم مع الجيش الوطني، وأن المختطفين في سجون الميليشيا في جبل رأس يتعرضون لأبشع أنواع التعذيب.

 وفشلت ميليشيا الحوثي في حملات التجنيد الإجباري التي دشنتها مؤخراً في المحافظات الخاضعة لسيطرتها وسط عزوف كبير عن المشاركة في فعاليتها المختلفة.

وكان قد كشف أحد الضباط المنشقين مؤخراً عن الميليشيا أن الجبهة الداخلية للحوثيين تشهد تصدعاً كبيراً مع استمرار الجرائم التي ترتكبها ضد المدنيين في كافة المناطق الخاضعة لسيطرتها.